إنفوغرافيك

مختطفين ايزيديين يلقون حتفهم نتيجة قصف التحالف الدولي على داعش

 

ايزيدي 24 ـ باسم قاسم

أثناء هجوم قوات سوريا الديمقراطية و التحالف الدولي على آخر معاقل تنظيم داعش الإرهابي التي بدات منذ شهرين في الباغوز و القرى التابعة لها و اماكن اخرى في سوريا، كان تنظيم داعش الإرهابي قد اخذ المختطفين الايزيديين الذين تم اختطافهم من قبل داعش في 3 اب 2014 الى اماكن التي يتمركز بها داعش الارهابي و اثناء استهداف طائرات التحالف مواقع التنظيم الارهابي تم قتل مختطفين ايزيديين عن طريق الخطأ.

حول هذا الموضوع تحدث “خالد تعلو” و هو من ذوي المختطفات ل “ايزيدي 24” و قال “بعد ان تم البدء بتحرير الباغوز من قبل قوات سوريا الديمقراطية و التحالف الدولي و تنظيفها من ارهابي داعش وقعت عدد من المختطفات الايزيديات ضحية ضربات طائرات التحالف الدولي”.

أضاف ، “بتحرير عدد من المختظفات الايزيديات و الاطفال من بين قوافل عوائل داعش التي تسلم نفسها بلا شك نحن كذوي المختظفات و المختطفين نسأل المحررين عن مختطفاتنا لنعرف شيئاً عنهم”.

في الختام قال “لغرض السؤال عن مختطفاتنا و نعرفة شيء عنهن سألنا مختطفة محررة عنهم و للاسف قالت بان زوجة اخي و ابنها لقوا حتفهم باحدى ضربات التحالف في بلدة الهجين السورية،” نجلاء حسين” من مواليد 1990 و ابنها” رضوان سعد سعيد” الذي كان من مواليد 2011 كانوا قد تم اختطافهم في الثالث من أب مع جميع اعضاء عائلتهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق