اخبار

بالصور ، بدأ اعادة اعمار المزارات الدينية في شنگال

 

ايزيدي 24 _ خليل بوكو

بعد نحو خمسة أعوام على تفجير و تدمير تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” جميع معابد ودور عبادة الخاصة بالديانة الإيزيدية جراء احتلاله لقضاء شنگال و القرى والمجمعات التابعة لها في العام 2014 ، بتوجيه من مديرية أوقاف المسيحية و الايزيدية و الصابئة المندائية في بغداد بدأ اليوم الجمعة, 3 ماي،/آيار 2019 , العمل بإعادة بناء المزارات الإيزيدية و سيتم إعادة بناء 11 قبة داخل مركز القضاء دمرهم تنظيم داعش”

وقال “فاخر خلف”, رجل دين ايزيدي تطوع ليشرف على عمليات إعادة إعمار المزارات الإيزيدية، ل”ايزيدي 24″، إن “تنظيم “داعش” دمّر خلال سيطرته على مدينة سنجار/شنگال جميع المزارات المقدسة التابعة للديانة الإيزيدية، والبالغ عددها 20 موقعاً دينياً”.

أضاف، “بعد تواصل مدير أوقاف شنگال المهندس سليمان اليأس قولو، مع مديرية أوقاف المسيحية و الايزيدية و الصابئة المندائية في بغداد وبموافقة ومتابعة المجلس الروحاني الايزيدي تم التوجيه بالعمل على تنظيف وإزالة الركام من موقع المزار والبدأ العمل على البناء وأضاف” نأمل أن نتمكن من إعادة ملامحها الدينية مثل معالمها التاريخية السابقة التي تمتد لمئات السنين”.

وأوضح أن “إعادة بناء المزارات ستنجز من خلال صرف مبالغ مالية من مديرية أوقاف الديانات الثلاث و بمساهمة أبناء المنطقة”، معتبراً أن عملية بناء المزارات “ستساهم إيجاباً ببدء عودة أهالي المنطقة النازحين إلى منازلهم”وأكد أن المشروع سيستمر حتى الانتهاء من تنظيف المواقع وبنائها وإعادة جميع المزارات المقدسة إلى صورتها الحقيقة المقدسة التاريخية

وطالب” الحكومة والخريين بالالتزام بواجباتهم تجاه الشعب الإيزيدي، والمساهمة في دعم الجهود الرامية لإعادة الحياة للمنطقة، وتوفير الخدمات ورصد المبالغ المادية من أجل إعمار المزارات المتبقية”.

هذا وأقدم تنظيم الدولة الإسلامية(داعش) على تفجير 20 مزارا مقدس لدى أبناء الديانة الايزيدية في جبل شنگال عام 2014 منها مزار (شيخ حسن، امادين، مهمد رشان، بيرافات، شيخمند، عبدالقادر،عبدالعزيز) ومزارات اخرى بالاضافة الى تفجير عدد من المقابر للايزيديين في مناطق جنوب قضاء شنگال”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى