اخبار

وزير الخارجية الهولندي : ما حدث للايزيديين إبادة جماعية

 

ايزيدي 24 _ أمستردام

تقدم وزير الخارجية الهولندي “ستيف بلوك” يوم أمس الخميس 23.05.2019 بمقترح انشاء محكمة خاصة لمحاكمة عناصر تنظيم داعش الإرهابي و عرض الوزير اقتراحه هذا على مجلس الأمن الدولي بحضور وزراء الخارجية عن الدول المنضوية تحت مظلة المجلس و اجتماعهم حول سبل حماية المدنيين خلال النزعات المدنية.

وأكد “بلوك” ضرورة تحميل عناصر داعش المسؤولية عن أفعالهم وإنهاء إفلاتهم من العقاب عن انتهاك حقوق الإنسان والخروج على قواعد القانون الدولي.

وأضاف “أنا على وعي كامل بالعقبات التي تقف في طريق تحقيق هذا الهدف، ولكن يتعين علينا أن نضع في الاعتبار أن العدالة تمثل شرطا أساسيا لتحقيق السلام والأمن الدائمين”.

و يقول “بلوك” حسب مواقع هولندية ، أنه اقترح على زملاءه من الدول الأخرى و خلال حديثه مع الأمين العام للأمم المتحدة تقديم عناصر داعش الإرهابي إلى محاكمة دولية و الاعتراف بما ارتكبه التنظيم الإرهابي بحق الايزيديين كجريمة إبادة جماعية و رأى أن عقوبة الإعدام في القانون العراقي و التي يحكم بها عناصر داعش الإرهابي تجعل المحاكمة في العراق صعبة و تجعل الأدلة تضيع و يجب محاكمتهم من خلال محكمة تابعة لمجلس الأمن.

الناشط و الكاتب الأيزيدي “حسو هورمي” و رئيس المؤسسة الايزيدية في هولندا، اوضح ل”ايزيدي 24″ ، ” لقد كان لنا تواصل مع البرلمان الهولندي والحكومة الهولندية منذ بداية حدوث جريمة الابادة الجماعية في اغسطس / اب 2014 وبالتحديد في يوم الثلاثاء المصادف 2014.08.12 زرنا البرلمان الهولندي ضمن وفد ايزيدي برئاسة شيخ سليمان حسن وقدمنا تقريرا مفصلا بما جرى للايزيدية من انتهاكات وجرائم ومن ثم التقينا مع الممثلية الدائمة لهولندا في الامم المتحدة بجنيف اكثر من مرة”.

“هورمي” أشار إلى أن “المؤسسة الايزيدية قدمت على مدار ال 5 سنوات تقارير دورية الى الجهات المعنية والوزارات في هولندا وكانت لنا دور في حث مندوب هولندا في مجلس حقوق الانسان في جنيف بتاريخ 2016.06.21 للمطالبة في احالة ملف الابادة الجماعية للايزيديين الى مجلس الامن واقرار ما حصل هو جينوسايد”

مبينا ، “في السابع من الشهر الجاري ارسلت المؤسسة الايزيدية في هولندا تقرير مفصلا عن الوضع الراهن الايزيدي ومستقبلهم في العراق وطالبنا بعدم ارجاع اللاجئين الايزيديين الى العراق كون الابادة الجماعية بحق الايزيدية في العراق مستمرة ،فضلا عن مطالبتها بالتحراك لاقرار ماجرى كابادة جماعية من منظور قضائي”

مستطردآ ، ” انه في العشرين من الشهر الجاري كان لنا مشاركة في كونفرانس ” مساءلة داعش في العراق” والذي اقامته لجنة منع الجريمة والعدالة الجنائية في مقر الامم المتحدة في فيينا وايضا طالبنا بضرورة انشاء محكمة دولية مختصة لمسألة داعش بعد ان ينتهي في 21 سبتمبر القادم ، السيد كريم اسعد خان ولجنته الدولية المنبثقة من قرار مجلس الامن 2379 والتي تعمل من اجل جمع والتحقق من الادلة لمحاسبة داعش”.

يذكر أن الأيزيديين في قضاء شنگال غرب محافظة نينوى شمال العراق بالإضافة إلى الايزيديين في سهل نينوى و الاقليات الأخرى تعرضوا إلى إبادة جماعية جراء إجتياح تنظيم داعش الإرهابي لمناطقهم و راح ضحيتها أكثر من 10 آلاف ايزيدي بين قتيل و مخطوف .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق