اخبار

نادية مراد تطالب الحكومة العراقية والأمم المتحدة بحماية المقابر الجماعية

و تعويض المتضررين من الحرائق وانشاء مركز للدفاع المدني في شنگال

ايزيدي 24 _ شتوتغارت

دعت رئيسة مبادرة نادية والحائزة على جائزة نوبل للسلام عام 2018 ، نادية مراد، الحكومة العراقية والأمم المتحدة الى العمل على اجراء تحقيق بحرق الأراضي الزراعية في شنگال ومناطق أخرى، توفير حماية للمقابر الجماعية وانشاء مركز للإطفاء والدفاع المدني في شنگال ، الى جانب تعويض الفلاحين وأصحاب المزارع الذين تضرروا من جراء الحرائق التي اجتاحت مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية.

جاء ذلك في الرسائل التي وجهتها مراد الى كل من رئيس الوزراء العراقي الدكتور عادل عبد المهدي ورئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح وامين عام الأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريس، بخصوص موجة الحرائق التي التهمت الأراضي الزراعية والمقابر الجماعية في سنجار/شنگال والمناطق الأخرى.

وذكرت مراد في رسالتها ان ” الحرائق مستمرة في عموم مناطق سنجار منذ أيام ولم تبذل جهود كبيرة من الجهات المعنية لإخمادها، ما أدى الى خسائر بالأرواح والممتلكات، حيث فقد شابان ايزيديان حياتهما نتيجة لهذه الحرائق” مؤكدة ان ” الحرائق وصلت الى المقابر الجماعية في قرية كوجو ومناطق أخرى وهذا يمكن ان تؤثر على اختفاء بعض الأدلة التي تجسد واقع الإبادة الجماعية التي ارتكبتها داعش ضد الايزيدين”.

ودعت مراد خلال رسالتها الموجه الى الحكومة العراقية والأمم المتحدة الى العمل على اجراء تحقيق بملابسات حرق مساحات كبيرة من الأراضي الزراعية وكشف الأسباب وراء ذلك والاقدام على تعويض الفلاحين وأصحاب المزارع الذين تضرروا من نشوب هذه الحرائق، بالإضافة الى حماية المقابر الجماعية واستحداث مركز للإطفائية والدفاع المدني في سنجار وتزويده بسيارات الإسعاف وكافة معدات إطفاء الحرائق.

اظهر المزيد
سنترال رات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق