اخبار

بمساهمة ايزيدي 24، منظمة ايزيدية المانية تختم مشروعآ يخص المختطفين الايزيديين

 

ايزيدي 24 _ برلين

اختتمت منظمة “هاوار هيلب” الالمانية التي تديرها الصحفية والمخرجة الالمانية الايزيدية “دوزن تيكال” مشروعها الخاص بالمختطفات والمختطفين الايزيديين الذين لازالوا في سجون داعش الإرهابي.

مشروع “هاوار هيلب” الذي بدء في الثالث من أغسطس لغاية الرابع عشر من الشهر نفسه من عام 2019، سُلط من خلاله الضوء على المختطفات والمختطفين الايزيديين من خلال نشر نبذة مختصرة عن 13 ايزيدية وايزيدي مفقودين منذ هجوم تنظيم داعش الإرهابي على الايزيديين في مناطق شنگال وسهل نينوى باعتبارهم نماذج من آلاف الذين لم يتم تحريرهم بعد.

“قمنا وبمساعدة مؤسسة “ايزيدي24″ الاعلامية بجمع قصص وصور مختلفة للمختطفات والمختطفين الايزيديين وذلك لنشرها على هيئة سلسلة يومية بواقع صورة ونبذة مختصرة عنها في كل يوم منذ بداية المشروع ليوم ختامه”، هكذا تحدثت ل”ايزيدي 24” مديرة المنظمة “دوزن تيكال”.

مدير منظمة هاوار هيلب الصحفية الايزيدية الالمانية دوزين تيكال

“تيكال” أوضحت لنا أن “الغاية من مشروعها هذا هي إعادة تسليط الضوء على ملف المختطفات والمختطفين الايزيديين، ومن الناحية الإعلامية اولاً، وفي المانيا على وجه الخصوص بعد دخول عمر إبادة الايزيديين وماسأتها هذه في عامه الخامس للأسف”.

تستمر “تيكال” في حديثها لنا قائلةً، “لم نكتفي بالنشر فقط بل أرسلنا المشروع بمحتواه، فكرته وأهدافه لجهات مختلفة قد تستطيع المساهمة معنا من أجل إعادة ملف المختطفات والمختطفين، لدائرة الاهتمام والتحرك من أجل البحث عنهم وما يمكن إنقاذه من هذا العدد الكبير الذي لايزال مفقوداً رغم تحرير اغلب المناطق التي كانت تحت سيطرة داعش الإرهابي”.

اختتمت مديرة المنظمة حديثها لنا بقولها، “لن نكتفي بالتفرج على ملف هؤلاء الضحايا الابرياء فقط بل نحن في “هاوار هيلب” واصدقائنا، سنتحرك تجاه اي خيط قد يدلنا على إيجاد سبيلاً لإنقاذهم، ليس هذا فقط، بل حتى أن ينالوا جميع الضحايا كامل حقوقهم وتحقيق العدالة بمعاقبة الذين شاركوا في سفك دماء الايزيديين وبقية الأقليات في العراق و سوريا”.

https://www.facebook.com/1170600906299997/posts/3002283923131677/

يذكر ان منظمة “هاوار هيلب” كانت قد صورت فلماً عن مأساة الايزيديين في عام 2014 تحت تسمية “هاوار” من إخراج “دوزن تيكال” و فلمها الثاني ايضاً قد دخل اخر مراحل عمله والذي يسلط الأضواء هو الاخر على وضع الايزيديين في العراق وكوجو على وجه الخصوص، سيكون هذا العمل ايضاً من اخراج الصحفية والمخرجة ذاتها.

جدير بالذكر أن 2908 ايزيدية وايزيدي لا زالوا مفقودين رغم تحرير اغلب المناطق التي كانت يسيطر عليها تنظيم داعش الإرهابي حسب اخر بيان اصدره مكتب إنقاذ المختطفات والمختطفين الايزيديين في دهوك/ إقليم كوردستان العراق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى