hawar help مدارس الامام علي
مبادرة نادية
اخبار

نشطاء منظمة UPP الإيطالية يحتفلون بعيد الغدير في قرية تيسخراب مع التركمان الشيعة

إمرأة مسلمة تحضن شابة مسيحية جاءت من بعشيقة لتوزّع لهم الحلوى وتحتفل معهم بعيد الغدير

 

إيزيدي 24 – جميل الجميل

ضمن مشروع مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى الذي تنفّذه المنظمة الإيطالية جسر إلى (UPP) أقام نشطاء المشروع مبادرة الأولى من نوعها في قرية تيسخراب للإحتفال مع الشيعة التركمان في ناحية بعشيقة وفي قرية تيسخراب بمشاركة مسيحيين وإيزيديين وعرب وشبك عصر هذا اليوم في مقام الإمام رضا.

بدأت المبادرة بجلب المواد التي وزّعوها النشطاء للزائرين لمقام الإمام الرضا ومن ثمّ بدأوا بتوزيع الماء والحلوى لهم وبعد ذلك تكلّم النشطاء مع الناس حول العلاقات بين هذه المكونات وكيفية الحفاظ عليها من أجل تطوير هذه القرى والمناطق ، وهنّأ النشطاء أهالي قرية تيسخراب الشيعة التركمان والشبك الذين جاؤوا لأداء مراسيم عيد الغدير وبعد ذلك بدأت حملة تنظيف في هذه القرية من قبل نشطاء مشروع مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى “مركز بعشيقة ومركز برطلة”.

قالت أفين سعد مسيحة من بعشيقة لـــ إيزيدي 24 وهي إحدى ناشطات مشروع مد الجسور بين مجتمعات نينوى ” كان النشاط رائعا جدا، والمكان كان مليئا بأجواء الإحتفالات في مقام الامام رضا بمناسبة عيد الغدير، والزوّار رحّبوا بنا وشكرونا وتفاعلوا معنا وشكرونا على هذه المبادرة اللطيفة التي تعزّز التعايش بين مكونات بعشيقة،
وأضافت أفين، كان هناك إمرأة كبيرة بالعمر جاءت لزيارة مقام الإمام رضا فذهبت إليها مسرعة لأعطي لها كوباً من الماء، فشكرتني من شدّة تعبها من المشي وقالت لي من أين أنتِ؟ فقلت لها أنا مسيحية من بعشيقة فحضنتني وشكرتني على قدومي للإحتفال معهم وقالت نحن إخوة لن يفرّقنا أيّ شيء أبداً “.

وأكّد الناشط لؤي إلياس لــ إيزيدي 24 ” اليوم و بفرح غامر و بمشاعر و طنية خالصة و من حرصنا على ديمومة العلاقات بيننا و بين جميع جيراننا من الأخوة الشبك و التركمان شاركناهم اليوم بمناسبة عيد الغدير الأغر و التي أقيمت مراسيم الزيارة في مرقد الأمام رضا الواقع في قرية تيسخراب ذات الأغلبية التركمانية و التابعة الى ناحية بعشيقة و ذلك بتوزيع الماء و العصائر و الجكليت على الزوار و بعدها قمنا بحملة تنظيف لساحة المرقد لنحمل رسالة انسانية للمحبة و السلام و تعزيز الثقة و التعايش السلمي بين المكونات الدينية المختلفة في ناحية بعشيقة , أسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ بلدنا العراق العظيم وشعبنا الصابر والمجاهد من كل مكروه وأن يعم الأمن والأمان علينا جميعاً”.

و مشروع مدّ الجسور بين مجتمعات نينوى بمرحلته الثانية قد شمل جانبين : الجانب الأول هو إعادة بناء وتأهيل مجموعة من المدارس في محافظة نينوى وبناء قدرات الكادر التربوي وإقامة فعّاليات تعزز السلام مع الطلبة، والقسم الثاني بدأ ببناء قدرات نشطاء المجتمع المدني في مواضيع عديدة وتنمية قدراتهم ليكونوا وكلاء السلام في مدنهم ومانعي الصراعات ، وشمل عدّة أنشطة وفعاليات وحملات والعمل مع الإذاعات لبث برامج السلام ، والمشروع ممّول من الوزارة الفدرالية للتعاون الإقتصادي والتنمية وتنفيذ منظمة جسر إلى (UPPالإيطالية).

جدير ذكره بأنّ قرية تيسخراب تقع القرية في الجنوب الغربي من ناحية بعشيقة ، وغالبية سكانها من التركمان وعدد قليل من العوائل العربية.

اظهر المزيد
سنترال رات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق