hawar help مدارس الامام علي
مبادرة نادية
اخبار

المسيحيون يطلقون حملة لدعم المتظاهرين في العراق

 

إيزيدي 24 – جميل الجميل

أطلق نشطاء مسيحيّون من سهل نينوى حملة تضامن مع المتظاهرين في ساحات التغيير في المحافظات العراقية تحت شعار ” نحن مسيحيّو سهل نينوى، نتضامن مع إخوتنا المتظاهرين، ونعتذر عن الخروج بتظاهرة لأنّ مدننا لا يُسمح لها بالتظاهر ، #نريد_وطن ، #نازل_أخذ_حقي” على وسائل التواصل الإجتماعي ليلة هذا اليوم المصادف السابع والعشرين من شهر تشرين الأول 2019.

تضمّنت الحملة عدّة نشطاء من الشباب والشابات والذين أرادوا المشاركة في التظاهرات لكنّ الأوضاع التي تشهدها المحافظات التي تحرّرت من تنظيم داعش مؤخرا، وبسبب الأوضاع الأمنية التي يمرّ بها العراق، تم التحفظ على إقامة التظاهرات في محافظة نينوى من قبل القوّات الأمنية ومجلس محافظة نينوى لهذا كانت هذه الحملة حملة تضامن وصلاة ونشر على وسائل التواصل الإجتماعي.

قالت “مونالي عطالله” إحدى الناشطات التي ساهمت في تنظيم الحملة لـــ إيزيدي 24 ” هدف الحملة كان من أجل نقل صورة حيّة وتشجيعية لإخوتنا المتظاهرين في المحافظات المتظاهرة، حيث بدأنا بالتفكير لإطلاق هذه الحملة حملة التضامن والمحبّة والسلام والصلاة من أجل الجرحى والشهداء، بالإضافة إلى أنّ هناك فقرات أخرى في حملتنا سنعلن عنها فيما بعد ، وأنّ هذه الحملة تعني شيئا واحدا وهو ” نحن معكم، أنتم نحن ونحن أنتم”.

وأكّد الناشط سعيد صباح لـــ إيزيدي 24 ” التضامن هو الوقوف مع الآخر المظلوم والذي يحتاج إلينا في كافة الأوقات ونحن فقط عبّرنا عن رأينا وأوصلنا رسالة سلام للمجتمع العراقي حتى يتشجّع من أجل تعزيز الحقوق وإستعادة الكرامة العراقية”.

فيما بيّنت الناشطة زينة لـــ إيزيدي 24 ” نحن كمكون مسيحي أصيل في هذا البلد وضمن مجتمع من مجتمعات العراق نشارك هذا اليوم إخوتنا العراقيين في محنتهم هذه من أجل إسترداد الكرامة المسلوبة ومن أجل صيانة الحقوق المسلوبة حتى نقضي جميعا على الفساد الذي ينخر البلد ويساهم في تدمير الإستقرار ومن أجل إيصال رسالة تعايش سلمي للشعب العراقي بأنّنا شعب واحد يحبّ الحياة”.

وبيّنت الناشطة المدنية رند خالد صبيح لـــ إيزيدي 24 ” نظراً للأحداث الأخيرة التي يواجهها البلد خصوصا المناطق الجنوبية من القمع والاعتداءات التي يتعرض لها المتظاهرين ولإيماننا بسلمية هذه التظاهرات واحقية الشعب في المطالبة بادنى حق لهم وجب على انتمائنا الوطني ان نشارك على الاقل عن بعد ونتضامن مع الاخوة المتطاهرين دعماً وتشجيعاً لهم ونوعدهم باننا مستمرين بهذا الدعم والقادم اقوى باذن الله”.

فيما أوضح الناشط المدني باكوس كجو لـــ إيزيدي 24 ” هذه الحملة تهدف الى بيان بان المسيحين بسهل نينوى يتضامنون قلبا وقالبآ مع اخوتهم المتظاهرين في ساحه التحرير وتهدف ايضا الى بث روح التعاون والتعايش السلملي المشترك بين الشعب الواحد الاصيل “.
وأشارت الناشطة المدنية ميرنا رعد لــ إيزيدي 24 ” وان الحملة كانت شيء بسيط نثبت به اننا كلنا عراقيين وأخوة وكانت جزء من ما استطعنا القيام به في الوقت الحالي ، ولكن لن نترككم ولدينا المزيد سنقدّمه لكم”.

ويذكر بأنّ اللجنة التنظيمة للحملة تطمح لإقامة أنشطة وفعاليات وحملات أخرى منها حملة دعم الجرحى والمتظررين وأصحاب التكتك والأشخاص الذين يحتاجون الدعم.

 

اظهر المزيد
سنترال رات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق