hawar help مدارس الامام علي
مبادرة نادية
اخبارالعالمالعراقتقاريركوردستان

بمشاركة الأيزيديين، فرنسا تحتضن المهرجان السنوي ب”لون البشرة”

 

ايزيدي 24 – ذياب غانم

عائلة هافند هاجرت من العراق الى فرنسا، بعد ان ذاقت حصتها من مرارة النزوح في مخيمات النازحين الايزيديين في محافظة دهوك، بعد استقرارهم في بلدهم الثاني “فرنسا” لم تقف هذه العائلة مكتوفة الأيدي بل حاولت ان تعرف الايزيدية لاكبر عدد ممكن من الشعوب العالمية.

مثلت هذه العائلة الشعب الايزيدي اجمع في المهرجان السنوي الخاص ب”لوان البشرة” والارث الذي تقيمه مقاطعة في شمال فرنسا، حيث شاركت 52 جنسية في هذا المهرجان من مختلف انحاء العالم اللاجئين في فرنسا وكان هذا الظهور الاول للشعب الايزيدي في هذا المهرجان.

 

” دلير هافند “شاب ايزيدي شارك في المهرجان تحدث ل ” ايزيدي 24 ” وقال، ” لنا الشرف والفخر بان نرى راية ايزيدخان عالية  الى جانب الكثير من الدول والشعوب ونشعر بالسعادة لاستطاعتنا تعريف البعض من الفلكلور والارث الايزيدي للشعوب الاخرى فالبعض من الحضور كان لهم معرفة بنا والبعض الاخر لم يسمع بنا اصلاً”.

اضاف،” رغم أن المهرجان يخص الارث و الفلكلور و لون البشرة او اللون السياسي، الا اني تحدث عن ما جرى لنا من قتل وخطف في عام 2014 و ذكرت ايضا بان مدننا مهدمة وتحتاج الى البناء ولا احد يستطيع العيش فيها بهذا الشكل”.

واشار الى ان “الزي الايزيدي الذي ظهرنا به اعجب الحضور اجمع وبما اني لم اكن تاريخي ولقلة الوقت لم استطع شرح الكثير من التفاصيل التاريخية حول الوجود الايزيدي على الارض ولكن لمحت الى الايزيدية ببعض المعلومات البسيطة حول ديانتنا وقلت لهم بان هذه المعلومات ليست الكل وانما يوجد الكثير والكثير من المعلومات سنقولها في السنوات القادمة”.

 

يذكر بان ” هافند “، فنان ايزيدي شنگالي، كان ولازال يخدم الفن الأيزيدي العريق، وبذل جهودا كبيرة مع عائلته للمشاركة في المهرجانات والجلسات الحوارية الخاصة بالارث والفلكلور لمختلف الشعوب الموجودة في باريس و باقي المدن الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق