مبادرة نادية
اخبارالعالمالعراقكوردستان

الكروبات والجمعيات الشباب يرسمون بصمة الأمل للعوائل المحتاجة

 

ايزيدي 24- تحسين شيخ كالو

بعد هجوم تنظيم الدولة الإسلامية على شنكال وقتل المئات من الرجال والشباب الذين هم مصدر معيشة لعوائلهم، والكثير من هذه العوائل ينتظرون الدعم من الحكومة والمنظمات، إلا أن دورهم ضعيف، فيقوم الشباب الايزيديين في العراق والخارج عن طريق جمع التبرعات يدعمون هذه العوائل.

“مجدل رشو” مؤسس جمعية كرزرك الخيرية تحدث ل “ايزيدي 24” وقال “بعد إهمال الحكومة للنازحين وعدم تقديم الدعم اللازم لهم وتجاوز الفساد على اكبر مستوى في تقديم المساعدات، كشباب الايزيديين في العراق والعالم نرى من واجبنا أن نقف مع اهلنا وعوائلنا”.

أشار “رشو” الى انهم “كمجموعة من أهالي مجمع كرزرك قمنا بتأسيس هذه الجمعية لجمع التبرعات شهريا من أهالي كرزرك الذين يعملون مع المنظمات في العراق وشباب خارج العراق لجمع التبرعات على قدر الإمكانية وارسالها شهريا لمجموعة من العوائل المحتاجة، والطلبة الذين وضعهم المادي ضعيف”.

أوضح ايضا إن “هدفنا الرئيسِ من تأسيس الكروبات والجمعيات الوقوف مع عوائلنا الذين استشهد افراد منهم في أحداث 3 آب وأبطال مقاومة شنكال بوجه داعش الذين كانوا هم مصدر معيشة عوائلهم، لأنهم بأمس الحاجة إلى المساعدات”.

اختتم رشو كلامه قائلا “هناك الكثير من العوائل في أوقات الأعياد والمناسبات لا يمتلكون ثمن حاجيات العيد لذا نرى من واجبنا أن نرسم بصمة الأمل والسعادة على وجوه الأطفال الأيتام الذين لا ذنب لهم، وأننا مستمرون بعملنا لتقديم المساعدات المادية شهريا لهم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق