اخبارالعراقتقارير

جلال خلو: سيتم تنظيف قرى جنوب جبل سنجار من المخلفات الحربية خلال ثلاثة اشهر

ايزيدي 24- تحسين شيخ كالو

 

أكثر من 4 اعوام مرت على تحرير مركز قضاء شنكال وخاصة منطقة جنوب جبل شنكال من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية وما يزال مساحات واسعة من الأراضي لم يتم تنظيفها من العبوات الناسفة ومخلفات الحرب وذلك يسبب سببا رئيسا لعدم عودة أهالي هذه المناطق الى ديارهم.

في تصريح خاص ل “ايزيدي 24” قال مدير ناحية القحطانية، “تلعزير”، السيد “جلال خلو”، “اليوم اجتمعنا مع منظمة MAG ومدير الحقل التقني والمجموعة الاستشارية للالغام “سايمون ودبريج والسيد أمام السوداني”، حول موضوع تنظيف المناطق المتبقية من جنوب جبل شنكال من العبوات ومخلفات الحرب التي تركها داعش خلفهم”.

وأشار الى إن “اهم ما جاء في الاجتماع الذي عقد بيننا في مديرية الناحية، العمل المشترك لتنظيف المساحات الواسعة التي لا تزال فيها الكثير من العبوات والمفخخات في المحلات التجارية والمنازل والمدارس، والتي تسبب عدم عودة النازحين وعرقلة الاستقرار في هذه المناطق، وذلك بسبب انفجار عدد من المنازل واستشهاد مجموعة من شبابنا بعد زيارة منازلهم”.

وأوضح إن ” منظمة MAG بعد إيقاف عملها في المنطقة بعد انطلاق مظاهرات أكتوبر في بغداد وباقي المحافظات العراقية وإيقاف اجازة المنظمات بسبب الاوضاع غير المستقرة التي مرت بها العراق، سوف تعود الى العمل بشكل أكثر جدي”.

وذكر إن “المنظمة جددت اجازتها لمدة 3 اشهر ووعدونا بأنهم خلال هذه الفترة سوف يقومون بتنظيف القرى والمجمعات المتبقية التي لا تزال غير آمنة لعودة المواطنين إليها، منها رمبوسي وتلصاقي وغيرها من بقايا المخلفات والعبوات، ونضمن للمواطنين سلامة عودتهم إلى ديارهم في أقرب وقت ممكن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق