اخبارالعراقتقارير

لتخفيف العبء الإقتصادي، منظمة إغاثة نينوى الإنسانية بدعم وتمويل من USAID توزع سلّات غذائية لعوائل برطلة وكرمليس وقره قوش

ايزيدي 24 – جميل الجميل

تحت شعار “خلّيك بالبيت واحنا ويّاك” وتضامنا مع أهالي ناحية برطلة وبلدة كرمليس ومركز قضاء الحمدانية تقوم منظمة اغاثة نينوى الإنسانية (H.N.R.O) بدعم وتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بتوزيع سلات غذائية وتقديم التوعية الصحية لعوائل ناحية برطلة وكرمليس قره قوش إستجابة لتفشّي فايروس كورونا في العراق ضمن برنامج تعافي.

يشمل مشروع “تخفيف العبء الاقتصادي الناتج عن فيروس كورونا في سهل نينوى” جميع الوحدات السكنية من جميع المكونات في كل من مدينة برطلة وكرمليس، اما في قره قوش تم اعتماد معايير خاصة في اختيار العوائل المستحقة، ومنها العوائل المتعففة أو التي تعتمد على الأجور اليومية والتي لا تتقاضى راتبا يحقق لها والتي توقفت عن العمل في فترة حظر التجوال اضافة الى العوائل التي لديها معاقين أو اثقل علاج احد أفرادها كاهلها.

ويوفر المشروع 5000 سلة غذائية بزنة 51 كغم ومنشورات توعية للوقاية من الفيروس في قره قوش وبرطلة وكرمليس.

قال “يوحانا يوسف” رئيس مجلس ادراة منظمة إغاثة نينوى الإنسانية لـــ إيزيدي 24 “إنطلقت حملة التوزيع في ناحية برطلة قبل اسبوع منذ الآن وكانت عملية التوزيع بصورة نظامية حيث تم إيصال السلّة الغذائية إلى بيوت المواطنين”.

ويضيف “يوسف”، بأنّ “عملية التوزيع رافقتها توعية مع بروشورات حول فايروس كورونا وكيفية الحذر من هذا الفايروس باستخدام الاجراءات الوقائية واتباع ارشادات خلايا الأزمة”.

وأكّد “يوسف”، “شمول العوائل المتواجدة في برطلة دون النظر إلى الخلفيات الإجتماعية والثقافية للعوائل في الناحية”، وأنّ “عملية التوزيع مستمرة ويوم غد الخميس الموافق 21 أيّار ستنطلق عملية التوزيع في قصبة كرمليس لتنتهي عملية التوزيع في قره قوش”.

وأشار “وعدالله محمود” أحّد المستفيدين من المشروع في حديثه لـــ إيزيدي 24 الى إنّ “عملية التوزيع كانت مهمة جدّا وبعثت رسائل مهمة لمجتمعات برطلة بأنّ أسس التضامن لا تعرف المكونات والأديان وإنّما هي عملية انسانية تظهر في العديد من دول العالم، وعملية التوزيع كانت تظهر لنا بأنّها بالفعل توعّي الناس على الالتزام والتواجد في بيوتهم، نشكر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ونشكر منظمة اغاثة نينوى الإنسانية على هذا المجهود الإنساني الرائع”.

وأكّد “أثير يوسف” من أهالي برطلة “كانت هذه الحملة مهمة جدا وبيّنت لنا مفاهيم التكافل الإجتماعي بين الناس، والأجمل من ذلك أنّ هناك عوائل كانت تحتاج لهذه السلّات الغذائية وخاصة عوائل ذات الدخل المحدود والتي تضررت نتيجة حظر التجوال”.

علما ان منظمة اغاثة نينوى الانسانية انجزت مشاريع عديدة لابناء سهل نينوى من جميع المكونات، سواء من خلال عيادة مارت شموني الصحية الخيرية اثناء فترة التهجير القسري أو بعد العودة من خلال مشروع عيادة مار كوركيس الصحية الخيرية في برطلة التي تقدم خدماتها مجانا في العديد من الاختصاصات الطبية والتي تخدم شريحة كبيرة من المواطنين من جميع المكونات، اضافة الى مشروع العيادة القانونية الذي يقدم الخدمات القانونية والاستشارات وتوثيق جرائم داعش. كما قامت المنظمة وبدعم من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID برفع انقاض الدور المدمرة من جراء احتلال داعش لسهل نينوى أو من جراء العمليات العسكرية اثناء التحرير في كل من قره قوش وكرمليس وبرطلة مما اتاح الفرصة للمنظمات الأخرى ببناء هذه الدور. كما قامت المنظمة بتوزيع ٣٥٠ حاوية مترية لبلدية الحمدانية وبرطلة بدعم من USAID كذلك.

لدى المنظمة مشاريع مستمرة متعددة سواء بإقامة ورش تدريبية مهنية للخياطة او الحلاقة النسائية والرجالية او الرسم، كما لدينا دورات مستمرة للموسيقى في كل من قره قوش وبرطلة. كما تتعاون مع العديد من المنظمات الدولية والمحلية من اجل تحقيق أهدافها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق