اخبارالعالمالعراقكوردستان

لإعادة بناء المجتمع الأيزيدي والتئام جراحه، مبادرة نادية تطلق مشروعاً جديداً لدعم الناجيات الايزيديات وعوائلهن

ايزيدي 24 – شنكال

اطلقت مبادرة نادية مشروعاً جديداً لدعم الناجيات الايزيديات في قضاء شنكال، سيتم من خلاله تقديم دعم ملموس على شكل أدوات منزلية، مبالغ مالية، ودعم نفسي لمئات الناجيات الأيزيديات وعائلاتهن، لاولئك الذين تمكنوا من العودة الى ديارهم في منطقة شنكال.

ونشرت مبادرة نادية منشوراً على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة تعلن فيه عن اطلاق مشروع جديد يضاف الى المشاريع العديدة التي تدعمها مبادرة نادية في شنكال لعودة الحياة الى طبيعتها في شنكال حيث قالت المبادرة، “منذ ما يقرب من ست سنوات ، اختطف مقاتلو داعش الآلاف من النساء والأطفال الأيزيديين وأُجبروا على الاستعباد الجنسي. ما زال نصفهم تقريبًا في عداد المفقودين”.

واضافت، “غالبًا ما واجه أولئك الذين تمكنوا من الفرار والعودة الى ديارهم في منطقة سنجار تحديات إضافية. بدون دعم الحكومة، تكافح هؤلاء النساء وعائلاتهن من أجل البقاء. إنهن في أمس الحاجة إلى الضروريات الأساسية لإعالة أنفسهن وعائلاتهن”.

واشارت الى أنه، “كجزء من جهودنا المستمرة لدعم الناجيات الأيزيديات وعائلاتهن من أسر داعش، تطلق مبادرة نادية مشروعًا جديدًا لتقديم دعم ملموس على شكل أدوات منزلية، مبالغ مالية، ودعم نفسي لمئات الناجيات الأيزيديات وعائلاتهن”.

وشددت على، “تمكين الناجيات وعائلاتهن من إعادة بناء حياتهم والعيش بكرامة أمر حيوي لإعادة بناء المجتمع الأيزيدي والتئام جراحه”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق