اخبارالعالمالعراق

في اليوم العالمي لضحايا العدوان من الاطفال، مؤسسة ايزيدية: ما زلنا نرصد معاناة الأطفال

ايزيدي 24 – امستردام

يعتبر الرابع من يونيو من كل عام يوما عالميا لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء، حددته الأمم المتحدة يوما عالميا، وشاركت فيه المؤسسة الايزيدية الدولية لمناهضة الإبادة الجماعية هذا العام، واصدرت المؤسسة بيانا، حصلت “ايزيدي 24” على نسخة منه.

جاء في البيان، أن “مؤسستنا ماتزال ترصد وبأستمرار معاناة الأطفال، ضحايا الاعتداءات الجسدية والجنسية والنفسية في مناطق النزاعات والتي ينشب فيها الصراع المسلح في مختلف أنحاء العالم ولاسيما في العراق وسوريا ، والتي تشمل الانتهاكات الأكثر شيوعا من تجنيد الأطفال وتسليحهم واستخدامهم أداة في الحرب، والقتل، وتعرضهم الى الاختطاف و العنف الجنسي والجسدي من خلال الهجمات على المدارس والمستشفيات، ومنع وصول المساعدات الإنسانية من قبل مجموعات ارهابية متطرفة مسلحة”.

وأشارت الى أن “مؤسستنا تثني وتدعم جهود الأمم المتحدة المبذولة من أجل حماية حقوق الأطفال وتعزيز القانون الدولي الإنساني ولائحة قوانين حقوق الإنسان، وفي نفس الوقت تناشد مؤسستنا كافة حكومات وأنظمة الدول الى بذل المزيد من الجهود لحماية أستهداف الأطفال من قبل المتطرفين المتشددين، وضمان المسألة والملاحقة القانونية للمتسببين عن انتهاكات حقوق الأطفال”.

واطلقت نداءً لحماية الطفل، قائلةً “لنحافظ على براءة اطفالنا ونزرع روح السلام فيهم لنحصد عالم آمن مستقبلا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق