اخبارالعراقتقارير

افتتاح مبنى الجناح الخاص وردهة العناية المركزة في مستشفى الحمدانية

إيزيدي 24 – جميل الجميل

بحضور راعي أبرشية الموصل للسريان الكاثوليك المطران مار يوحنا بطرس موشي ومدير صحة محافظة نينوى ومدير مستشفى الحمدانية وكوادرها وبحضور شخصيات مجتمعية تم افتتاح قسمين صباح هذا اليوم الاربعاء الموافق 8 تمّوز 2020 في مستشفى الحمدانية ” الجناح الخاص” والعناية المركزة” بعد أن تم إعادة إعمارها.

تعرّضت مستشفى الحمدانية العام إلى حرق كامل من قبل عصابات داعش وبدأت المنظمات الدولية بالتعاون مع الحكومة ووزارة الصحة بتهيئة المستشفى بعد عمليات تحرير محافظة نينوى، وإستمرّ العمل على تأهيل وإعادة إعمار أجزاء وقواطع المستشفى حتى هذا اليوم وتم إفتتاحها.

قال د.سامر حبيب البنا من مستشفى الحمدانية لـــ إيزيدي 24 عن هذه الخطوة ” اليوم هي فرصة لنكون يداً واحدة من أجل أن نتشارك في الإعمار سوية ونزيل كلّ مخلفات الحروب بعد أن تحرّرت نينوى من سيطرة تنظيم داعش، هي خطوة مهمة جدّا اليوم وخاصة في هذه الظروف الصعبة التي يمرّ بها العراق ومواجهته لفايروس كورونا أن يتم إفتتاح هذين الجناحين في مستشفى الحمدانية لتوسيع خدماتها للمواطنين، لقد كانت سعادة كبيرة لأهالي قضاء الحمدانية والشكر موصول لكلّ من ساهم في إعادة إعمار الخراب الذي خلّفه داعش في المستشفى والمحافظة بصورة عامة”.

تعرّض مركز قضاء الحمدانية إلى العبث والتخريب من قبل عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” خلال حقبة سيطرته على مركز القضاء، حيث تعرّضت اغلب البنى التحتية إلى الهدم والحرق والسرقة وكانت مستشفى الحمدانية إحدى نتائج العبث من قبل عصابات داعش.

حيث أدلى المدير العام بتصريح امام العديد من قنوات الاعلام المرئية بان “هذا الانجاز له مفخرة لنا جميعا لما يتميز به بدرجة كبيرة من التنفيذ على الصعيد العمراني والفندقي وما يحتويه من اجهزة طبية عالية الجودة”.

مثنيا على “جهود الذين ساهموا بإنجاز هذا الصرح الكبير واخراجه بهذا الشكل المهيب”. شاكرا الجهة الداعمة للمشروع منظمة UNDP “لما قامت به من مشاريع وعلى مخلتف الصعد في سبيل النهوض بالواقع الخدمي والصحي لدائرتنا”.

هذا وقد اشاد المحتفون بروعة المبنى والردهة ودقة الأعمال المنجزة التي تضاهي المواصفات المعتمدة وضمن مؤشرات الجودة العالمية والكفاءة العالية للأجهزة والمستلزمات الطبية المجهزة.

وفي نهاية الإحتفال شكر الدكتور علاء سالم الميرك مدير مستشفى الحمدانية العام ضيوفه الكرام لحضورهم متمنيا إستمرار تواصل الانجازات الكبيرة وفي كل بقاع نينوى الحدباء للرقي بالواقع الصحي في محافظتنا العزيزة بغية تقديم افضل الخدمات الطبية والعلاجية لمواطنينا مستذكرا الدعم الكبير الذي حضي به مستشفانا من قبل الجهة الممولة وما قامت به من اعادة للبنى التحتية وتأهيل جميع اروقة واقسام المستشفى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق