اخبار

اثناء لقائه بايزيديي سوريا، الامير حازم يؤكد على رصف الصفوف وتوحيد الكلمة والتمسك بالقيم الإنسانية الاصيلة

ايزيدي 24 – نصر حاجي

اكد سمو الامير حازم تحسين سعيد (امير الايزيديين في العراق والعالم)، على ان الايزيديين اليوم اكثر من اي وقت آخر بحاجة الى التكاتف والتعاون سواء في العراق او سوريا او تركيا او المهجر.

مشددا على أن “ما تعرض له المجتمع الايزيدي في العراق وسوريا لا يقبله لا شرع ديني او اجتماعي بل حصل نتيجة التطرف الديني المتشدد”.

موضحا بأن “ايزيديو سوريا تعرضوا للقتل والتشرد والحرمان، ولم ننسى معاناتكم ونطرحها خلال لقائتنا مع المسؤولين الدوليين”.

مضيفا بالقول،

الايزيديون جسد واحد عندما يصيب احد يصاب الجميع بألم.

واختتم كلامه بــ “التأكيد على اواصر التواصل والمحبة والتمسك بالعادات والتقاليد الايزيدية الاصيلة والرصينة اينما كانوا سواء في الوطن او في المهجر”.

وجاء هذا اثناء زيارة سمو الامير حازم تحسين سعيد ولقائه بمجموعة من ايزيديي سوريا في دار السيد (حسين علي نعمو).

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق