اخبارتقارير

إنطلاق مشروع تطوير لخلق مساحات آمنة للمجتمع المدني وتطويره

ايزيدي 24 – نينوى

أفتتحت منظمة (جسر إلى – UPP الإيطالية) صباح هذا اليوم الخميس الموافق 11 شباط 2020 في مدينة الموصل مركز مشروع تطوير الذي يموّله الإتحاد الأوربي وتنفّذه منظمة UPP بالتعاون مع منظمة المسلة .

بدأ حفل الأفتتاح بالترحيب بالحضور من قبل مدير مكتب الموصل عدي حسن ،وبعدها كلمة عن ممثّل الاتحاد الأوربي أوضح فيها عن دعم الاتحاد الاوربي للمجتمع المدني وللعراق بصورة عامة من أجل تعزيز الاستقرار وتوفير بيئة امنة للمجتمع المدني، وبعدها كلمة للمنظمة مدير منظمة UPP في العراق السيد رائد ميخائيل شابه حيث أشار في كلمته إلى أنّ منظمة UPP كانت السبّاقة منذ التسعينيات في العمل على تعزيز دور المجتمع المدني ودعم الشباب والعراق من خلال نشاطاتها وفعالياتها ومشاريعها المتعددة، وبعدها كلمة للمدير العام لدائرة العلاقات والتعاون الدولي لوزارة الشباب والرياضة العام محمود العبيدي أوضح فيها عن دعم وزارة الشباب والرياضة في العراق للمنظمات التي تساهم بتطوير واقع الشباب وتعزز الأنشطة الرياضية في العراق بصورة عامة وأنّ هذا المركز هو مركز مهم جدا لتعزيز دور الشباب ودور المجتمع المدني وخاصة بعد مرحلة التحرير، ومن ثمّ قص شريط الافتتاح وقص الكعكة مع جولة للتعريف بمكتب تطوير في الموصل.

قال مدير منظمة UPP في العراق السيد رائد ميخائيل شابه ” مشروع تطوير من المشاريع المهمة الذي يخدم المجتمع المدني في ثلاثة محافظات : أربيل – البصرة ونينوى وهو مشروع يقدّم كافة الخدمات الخاصة بالمنظمات والفرق التطوعية سواء كانت هذه الخدمات قانونية أو تدريبات أو قروض من أجل تطوير المنظمات المحلية وتمكينها من اكمال مهمة العمل على المجتمع المدني”.

وأشار شابه” بأنّ هذا المشروع مهم في محافظة نينوى والمحافظات الأخرى وخاصة بعد أن توسع عمل المجتمع المدني في العراق وبعد أن حصل تضييق كبير على المجتمع المدني في السنوات الأخيرة، وستكون مدة هذا المشروع ما يقارب ثلاثة أعوام يعمل على تعزيز المجتمع المدني في العراق”.

والمشروع صمم لبناء وزيادة امكانية منظمات المجتمع المدني العراقي مع التركيز على التالي:

شبكات التواصل ، المناصرة/ المدافعة وبناء القدرات، ومنظمات المجتمع المدني تستطيع المساهمة في بناء جسر لسد الثغرة بين السلطات العراقية والمجتمعات المحلية وتعمل على مستوى القاعدة الشعبية في: تعزيز التغيير البناء وتسهيل الحوار لتطوير السياسات وحماية حقوق الانسان والحقوق البيئية المحيطة، ولتكون اكثر فعالية في هذا الدور ،منظمات المجتمع المدني تحتاج للدعم لتعزيز البناء الداخلي ولتحسين مهارات المناصرة \ المدافعة ، بأعطاء المساحة الكافية للنساء والشباب في قيادتهم ،والدعم الخارجي يحتاج الى الاحترام لملكيتهم في اي عمليات تغيير حضاري او اجتماعي ولهذا السبب هذا المشروع تم انشأئه وسيتم تنفيذه بالطريقة التشاركية ومراعاة النوع الاجتماعي، وهدف المشروع هو تمكين منظمات المجتمع المدني في العراق ليكون لديها تأثير اكبر في تطوير حقوق المواطن والحقوق البيئية المحيطة ،وللاستجابة بشكل فعال اكثر لاحتياجات الفرد والمجتمعات وللتعاون مع السلطات المحلية والوطنية ، وتقدم المراكز في المحافظات الثلاثة :

– تقديم المساعدة القانونية للمنظمات الغير الحكومية والمجاميع الغير رسمية في المنطقة
– تقديم الاستشارات التخصصية لمنظمات المجتمع المدني والمجاميع الاخرى الغير رسمية
– متابعة تنفيذ المنح الصغيرة المقدمة من قبل المشروع
– تقديم دعم متقدم لمنظمات المجتمع المدني فيما يخص جمع التبرعات ،كتابة مقترح للمشروع، اجراءات المانح و السياسات لكي يكونوا قادرين بشكل كامل لتلبية متطلبات ومعايير المانحين الدوليين للحصول على المنح.

ومنظمة جسر إلى : عملت في العراق منذ ١٩٩١ واستطاعت من تمكين المجتمع المدني وهذه واحدة من المهام الاساسية في البلاد منذ نشأة المنظمة ،من خلال الفعاليات والبرامج التي تمتد من المشاريع الانسانية والصحية الى حقوق الانسان وبناء السلام .

منظمة جسر الى، تعمل لمنع اي صراعات جديدة وخصوصا في الشرق الاوسط عن طريق بناء السلام والتضامن بين الناس و والدفاع عن حقوق الانسان للذين تأثروا بالحرب وتعزيز حقوقهم وعزيمتهم ،وتحقيق العدالة الاجتماعية والكرامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق