اخبار

وفد من الفاتيكان في الحمدانية، لتأمين زيارة البابا من الناحية الأمنية

إيزيدي 24 – جميل الجميل

قام وفد من الفاتيكان بصحبة السادة مدراء الاجهزة الامنية بزيارة تفقدية الى بغديدا صباح هذا اليوم السبت الموافق 27-2-2021 الى مهبط الطائرات والى كنيسة الطاهرة للوقوف على اخر مستجدات العمل من اجل الزيارة المترقبة لقداسة البابا الى العراق وبغديدا .كان في استقبالهم راعي أبرشية السريان الكاثوليك المطران مار يوحنا بطرس ووجهاء المنطقة وعدد من الاباء الكهنة ومدير بلديات نينوى الاستاذ ( رعد الحديدي ) ومدير بلدية الحمدانية) وبعض من السادة مسئولي الاجهزة الامنية في بغديدا .

تضمّنت الزيارة تفقدات أمنية أثناء الوصول منها مهبط الطائرة الذي تم استحداثه مؤخرا وكنيسة الطاهرة الكبرى التي تم إعادة إعمارها.

جدير بالذكر أن البابا فرنسيس سيقوم “بزيارة بغداد المرتبطة بذكرى إبراهيم ومدينة أربيل والموصل وقراقوش في سهل نينوى” في الفترة ما بين 5 إلى 8 مارس/آذار.

وقالت وزارة الخارجية العراقية في بيان لها أن زيارة البابا “تمثل حدثاً تاريخياً وداعمة لجميع العراقيين من كافة القطاعات”. كما أنها تمثل رسالة سلام للعراق والمنطقة بأسرها وتؤكد وحدة الموقف الإنساني في مواجهة التطرف والصراعات وتعزز التنوع والتسامح والتعايش.

تبلغ نسبة عدد المسيحيين من سكان العراق حوالي 1٪ من عدد من الطوائف. حيث شهدت البلاد نزوحاً جماعياً للمسيحيين في السنوات الأخيرة، حيث عصفت بالعراق دورات عنف، بما في ذلك صعود داعش. استهدفت الجماعات المتطرفة الكنائس مراراً وتكراراً منذ الغزو الأمريكي عام 2003، الذي تسبب في اضطرابات مدنية استمرت أكثر من عقد.

وقبل تفشي جائحة كورونا، زار البابا فرانسيس العديد من البلدان ذات الأغلبية المسلمة، بما في ذلك الإمارات في فبراير 2019، التي اعتبرت أول زيارة يقوم بها البابا لشبه الجزيرة العربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق