اخبار

بعد أن دمّره داعش، منظمة UPP تفتتح متنزه رومسينو في ناحية بعشيقة

ايزيدي 24 – بعشيقة – إعلام منظمة جسر إلى

بالشراكة مع منظمة مالتيزر الدولية وبدعم وتمويل من وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية، افتتحت منظمة (جسر الى – UPP الإيطالية) من خلال مشروعها معًا للسلام، متنزه رومسينو في بحزاني بناحية بعشيقة، والذي يعتبر من المساحات المجتمعية الستة التي تم بناءها أو إعادة تأهيلها في مختلف نواحي وقرى سهل نينوى. وذلك يوم الثلاثاء 23 آذار 2021.

إنطلق الحفل بعد قص شريط الافتتاح بكلمة ترحيبية، قدّمها عريف الحفل، محمد عارف، منسق مركز شباب طوبزاوة، حيث رحّب بالحاضرين بأسمى رايات المحبّة والسلام، ومن ثمّ دقيقة صمت على أرواح شهداء العراق، ومن ثمّ قدّم ذنون يونس مدير ناحية بعشيقة كلمة أشاد بالجهة المانحة والمنفذة لهذا المشروع المهم الذي يحتاجه أهالي بعشيقة، ومن ثمّ كلمة للخوري افرام الخوري بنيامين، كاهن كنيسة مار كوركيس في بحزاني، قال فيها: “إننا اليوم في حفل افتتاح هذا المتنزه الجميل، التابع لنادي رومسينو العائلي، التي قامت منظمة  UPP ومنظمة مالتيزر الدولية، بإعادة إعماره وتأهيله، يعتبر هذا الإنجاز بالعمل الإنساني العظيم، الذي يمثل احد المنشآت المهمة لما له من دعم أساسي في تثبيت أقدام الأهالي في منطقتهم هذه بحزاني، بدلا عن التفكير بالهجرة وترك المنطقة. وهذا الإنجاز يعتبر حافز في التقارب المجتمعي والعيش المشترك بين المكونات، الذي يعزز السلام والمحبة في المنطقة”.

بعدها ألقت فالنتينا فريق علي، رئيسة فريق مشروع معًا للسلام، بالنيابة عن مديرة مشروع يسكا فان كيرك، كلمة عبّرت فيها عن دور المنظمة في دعم العراق منذ تأسيسها وحتى اليوم وأشارت إلى أنّ هذه المساحة الآمنة هي المتنفس لأهالي وأطفال ناحية بعشيقة وبحزاني، وشكرت الجهات التي ساهمت بتقديم التسهيلات للمنظمة من أجل إكمال العمل.

وبعدها قدمت أميرة العبديكو قصيدتها التي تغنتْ بحب الخير والجمال والسلام، ومن ثم قدمت لبنى خالد مقطوعة غنائية للفنان كاظم الساهر تغنتْ بحب الوطن وسطرت ملاحم التعايش الإنساني، وأختتمت الفعالية بكلمة شكر للحاضرين.

قالت فالنتينا فريق علي، رئيسة فريق مشروع معًا للسلام: ”بعد أن طلبت الجهة المانحة “الخارجية الألمانية – BMZ” بالتعاون مع منظمة مالتيزر الدولية ومع منظمتنا أن نقيم ستة مساحات آمنة في محافظة نينوى، بدأت الفكرة بتقسيم العمل على إنشاء هذه المساحات الآمنة وهي كالتالي : مكتبة وحديقة في تلكيف، إعادة تأهيل ملعب قره قوش، بناء مساحات مجتمعية آمنة للأطفال وعوائلهم: حديقة في ناحية النمرود وفي برطلة، وآخرها متنزه ضمن نادي رومسينو في بحزاني بناحية بعشيقة”.

وأضافت علي: “بأنّ مشروع معًا للسلام عمل في محافظة نينوى بشكل واسع من أجل تعزيز التماسك الإجتماعي بين المكونات ومن خلال الشباب الذين هم بناة المستقبل، حيث ساهم مشروعنا بتعزيز السلام والتقارب المجتمعي من خلال أنشطته وبرامجه المتنوعة”.

وقال خضر فوزي، احد شباب أهالي ناحية بعشيقة: ” أتقدم بجزيل الشكر لمنظمة UPP على إعادة بناء المتنزه الذي يدعم ويعزز الاستقرار وعودة الاهالي لمناطقهم ويكون ملتقى لجميع المكونات واطياف ناحية بعشيقة. نبارك لأنفسنا ولأطفالنا هذا الإنجاز الجميل الذين نحن في امس الحاجة لمثل هذا الصرح الترفيهي لكي يلعبوا الصغار ويمارسوا هواياتهم بحرية وسلام”.

وأكدت سعاد سالم، من أهالي بحزاني: “اليوم كان شعورنا مفعماً بالحب والوئام وعودة الحياة والحيوية في إفتتاحية متنزه رومسينو، وبتكاتف الجميع استطعنا أن نتجاوز الصعاب وتقديم الأفضل، والأسمى في نشر السلام وتعزيزه. شكرا لمنظمة UPP ومشروعها معًا للسلام ولجميع من كان لديه لمسه امل في إعادة الابتسامة لوجوه أطفال ناحية بعشيقة وعوائلهم”.

جدير ذكره بأنّ منظمة UPP هي منظمة إيطالية تأسست في بغداد عام 1991، لدعم الشعب العراقي والوقوف معه بوجه الظلم والحروب، حيث تعمل المنظمة في مجالات عديدة منها في مجال الصحة والتربية وإعادة الإعمار وكذلك في برامج بناء السلام والتماسك المجتمعي وذلك من أجل تشجع الشباب على الانخراط في نشاطات رياضية وفنية ومجتمعية مفيدة. وإن مشروع معًا للسلام هو مشروع صممته منظمة (جسر إلى – UPP) الإيطالية، وبالشراكة مع منظمة مالتيزر الدولية https://www.malteser-international.org/en/our-work/middle-east/iraq.html  وبدعم وتمويل من وزارة التعاون الإقتصادي والتنمية الألمانية .تم إطلاق المشروع في أوائل عام 2019 وهو مشروع لبناء السلام. يهدف المشروع إلى تعزيز دور الشباب والثقافة وتعزيز التماسك الإجتماعي في محافظة نينوى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى