اخبارالعالمالعراقكوردستان

فيان دخيل ” 6 عائلات عائدة من سوريا هربت في وضح النهار”

ايزيدي 24 – متابعة

كشف عضو مجلس النواب السابق، “فيان دخيل”، اليوم، عن هروب 6 عائلات عند الحدود العراقية السورية “في وضح النهار”.

وقالت دخيل في بيان تلقت (ايزيدي 24) نسخة منه، أنه “دخلت الى العراق في الخامس والعشرين من أيار الجاري حافلات نقل حديثة ومكيفة وبحماية القوات الأمنية العراقية وإدارة العمليات المشتركة ومستشارية الامن الوطني تقلُ ١٠٠ عائلة (نساء وأطفال) قادمين من مخيم الهول السوري، وتم ايوائهم في مخيم الجدعة جنوب الموصل”.

وأضافت، “في الوقت الذي نحترم ونقدر مبادئ حقوق الانسان واحتمالية عدم مسؤولية هذه العوائل عما اقترفه مجرمو داعش من اباءهم واخوتهم واعمامهم، الا اننا نسجل رفضنا لهذه الخطوة المستفزة”.

وطالبت دخيل الحكومة الاتحادية بأن توجه “الجهد الأمني والاستخباراتي للبحث عن الضحايا من نساء وأطفال الأيزيدية، وارجاعهم الى بلدهم بدلا من الحماس وحرقة الدم المستغربة على عوائل من قتل واختطف وسبا وباع النساء العراقيات”.

وتساءلت دخيل عن “الدوافع التي أجبرت الحكومة الاتحادية على ابرام هذه الصفقة في الوقت الذي يضم مخيم الهول ٥٠ ألف فرد آخرين من جنسيات ودول مختلفة رفضت اغلب حكوماتهم عودتهم واستقبالهم بل هناك من الدول من اسقط الجنسية عنهم”.

وتساءلت ايضاً، “هل للحكومة أن تفسر لنا أسباب وظروف وكيف تسربت ٦ عوائل من هؤلاء عند الحدود العراقية السورية في وضح النهار وبوجود كل هذه القوة الأمنية برفقة هذه العوائل، وهل لها ان تخبرنا عن أسمائهم وأسماء اباءهم وارتباطاتهم والى أي وجهة ذهبوا، علما ان الوجبة الأولى من ال ٣٠ الف فرد كانت تضم ١٠٠ عائلة وصل منها ٩٤ عائلة فقط الى مخيم الجدعة؟”.

وطالبت عضو مجلس النواب، الحكومة العراقية بــ “التوقف فورًا عن المضي في هذه العملية في الوقت الذي لن نتنازل فيه عن حقنا وحق الرأي العام في الإجابة عن كل استفهاماتنا أعلاه”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى