اخبارتقارير

منظمة UPP تؤسس أكبر مشروع تطوّعي في العراق بمحافظة نينوى

المتطوّعون يروّجون لأفكار السلام وتمكين المرأة وتعزيز حقوق الإنسان وحلّ القضايا الاجتماعية ويساهمون في التغيير الايجابي

ايزيدي24 – جميل الجميل

تعمل منظمة “جسر إلى – UPP الإيطالية ” ضمن كافة مشاريعها وبرامجها منذ تأسيسها في بغداد عام 1991 وحتى اليوم على تعزيز حقوق الانسان وبناء السلام ومنع نشوب الصراعات في كافة محافظات العراق، بالإضافة إلى الجوانب الأخرى التي تسعى من خلالها إلى خلق بيئة تطوعية تساهم في دعم المجتمع المدني مثلما عملت في السابق ومكّنت نشطاء ومنظمات محلّية وساهمت بتأسيس فرق تطوعية وتحوّلت إلى منظمات ولحد هذا اليوم لا زالت هذه الجهود تخدم وتؤسس المجتمع المدني العراقي الذي يحتاجه العراق لتعزيز الاستقرار والسلام.

جاءت فكرة “برنامج متطوّعي منظمة جسر إلى ” من خلال خدمة القرى والمناطق التي لم يصل لها المجتمع المدني والمدن الأخرى وخاصة بعد أن أنشأت المنظمة مراكز مجتمعية وملاعب وحدائق، حيث أسّسنا مطلع نيسان أربعة مراكز تطوّعية لتتطور وتصبح ثمانية مراكز تطوّعية ” الحمدانية، برطلة، سيد حمد في النمرود، طوبزاوة في بعشيقة، الموصل، تلعفر، تلكيف وسنجار” حيث بدأت هذه المراكز عملها في تعزيز المجتمع المدني العراقي بمحافظة نينوى من أجل المساهمة بالتغيير الايجابي وتعزيز السلام في هذه المناطق بعد مرحلة الحروب والنزاعات.

وقّعت منظمة جسر إلى صباح هذا اليوم الأربعاء الموافق 16 حزيران 2021 متمثّلة بمديرها السيد رائد ميخائيل شابه ومدير مواردها البشرية السيد دستان محمد ومنسّق برنامج متطوّعي منظمة جسر إلى عقودا مع خمسة ستة مراكز مجتمعية للمتطوّعين “سيد حمد، الحمدانية، برطلة، طوبزاوة، الموصل وتلكيف” مع كافة المتطوعين ليبدوا بالعمل بصورة رسمية كمتطوعين في منظمة دولية.

أكّد مدير منظمة جسر إلى في العراق السيد رائد ميخائيل شابه ” مبارك لنينوى ولكم ولنا بهذا التجمع العظيم الذي يبهرنا بوجود قاعة شبابية تحاول إعادة إعمار ما دمّره داعش وما دمّرته الحرب، تجمّعكم هذا يرسل رسائل الأمل والسلام من المحافظة التي أرادوها أن تكون متطرفة لكنّها عكست الوجه المحب للحياة”.

ويواصل حديثه شابه “وقّعنا عقودا مع كافة متطوّعي المراكز صباح هذا اليوم من أجل أن تربطنا بهم روابط عائلية ومجتمعية كي نساهم كلّنا في تعزيز مفاهيم السلام والمجتمع المدني والترويج لصور السلام والمحبة والتعايش”.

ويقول شابه ” بأنّ منظمة جسر إلى هي جسر لكل العراقيين وأبوابنا مفتوحة للجميع ونحن نعمل مع الجميع لخدمة العراق والعراقيين والإنسانية بشكل عام، وهذا ما نراه اليوم في برنامج متطوعي نينوى لمنظمتنا، حيث بادرنا بزرع النواة الأولى للتطوّع وسنجعلها شجرة كبيرة تتلاقح من أغصانها أسس ومبادئ المجتمع المدني في نينوى مثلما ساهمنا في المحافظات الأخرى والبلدان التي نعمل فيها”.

ومن جانبه منسّق برنامج متطوّعي منظمة جسر إلى الناشط المجتمعي عمر السالم وضّح ” بأنّ نينوى تتواجد فيها العديد من المتطوعين وهي مركز للتطوع ولهذا ساهمنا بإستثمار جهود المتطوعين وتكوين مساحات امنة للمتطوعين من أجل أن يبدأوا بالتغيير الايجابي ويساهموا بإزالة آثار الحرب ويؤسسوا مجتمعا مدنيا صحيحا يعتمد على مبادئ السلام والتعايش والمشاركة الايجابية للمرأة والأقليات ويعزز من مفاهيم التنوع وثقافة قبول الاخر ويعالج الظواهر المجتمعية السلبية”.

ويختتم السالم حديثه ” بأنّنا نساهم أن نؤسس مراكز تطوعية في كافة الأقضية والنواحي بمحافظة نينوى من أجل أن نعزز روح المبادرات المجتمعية ونساهم بجعل المواطن أن يكون متطوعا من ذاته في خدمة مجتمعه ونروّج لقوة السلام والمحبة بأنّها أقوى من الحرب والتعصب والتخندق والتطرف، لقد تعبنا كثيرا من مظاهر الحرب ونحن بحاجة إلى مظاهر السلام، وسنراها من خلال هذا البرنامج”.

تأسس برنامج متطوعي منظمة جسر إلى مطلع شهر نيسان نتيجة للحاجة الماسة في محافظة نينوى للتطوع من أجل خدمتها من إزالة آثار الحرب والمساهمة في إعادة الإعمار والتغيير الايجابي وتعزيز مفاهيم السلام، وهذا البرنامج سيكون برنامج عام في محافظة نينوى ومساحات امنة لكافة المتطوعين وانطلقت بذرته من محافظة نينوى لتشمل كافة المحافظات العراقية مستقبلا من أجل تأسيس أضخم شبكة المتطوعين والمؤمنين بالسلام والتغيير الايجابي في العراق.

 جدير ذكره بأنّ منظمة UPP هي منظمة إيطالية تأسست في بغداد عام 1991، لدعم الشعب العراقي والوقوف معه بوجه الظلم والحروب، حيث تعمل المنظمة في مجالات عديدة منها في مجال الصحة والتربية وإعادة الإعمار وكذلك في برامج بناء السلام والتماسك المجتمعي وذلك من أجل تشجع الشباب على الانخراط في نشاطات رياضية وفنية ومجتمعية مفيدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق