مقالات

من هو المثقف؟

عارف شنكالي

أولئك الأشخاص الذين تجاوزوا حدود مفهوم (انا) ويتصرفون في إطار مفهوم (نحن)، أي حدود المصالح الشخصية، العائلية، العشائرية والمحلية، بمعنى أوضح، أولئك الأشخاص الذين لديهم آراء عميقة وواسعة وغير محدودة حول القضايا الاجتماعية، لأن مرآة المثقفين هي الرأي العام.

لا يمكن للإنسان وضع حد لطريق المثقفين (اتجاهاتهم) ولا يوجد دور محدد للمثقفين، لأن المثقفين مقاتلون في عقول المجتمع، وليس لهم دور محدود، بل كل أدوارهم ومهماتهم غير محددة، واجبهم هو كسر كل حد وحاجز لا يتماشى مع روح العصر ويعيق تقدم المجتمع وتطوره وتجديده، وكذلك دورهم هو نقد عقل المجتمع لتحسينه، ومناقشة واقع المجتمع، وتقديم مقترحات سياسية، وممارسة السياسية معه، ووضع رؤية، وتقديم أفكار جديدة له، وإعطاء الشجاعة، والثقة، والتمسك، والحفاظ عليه وإيقاظه.

فلهذا وضع حد لدور المثقف هو هدم عملية التثقيف والتنوير الحرة التي ليس لها حدود فيجب ان لا يضعون لها حد، ليس هناك من يحدد اتجاههم ويشترط عليهم ولا يحددوا أعمالهم لان المثقفين هم من مؤيدي الوعي والمعرفة الحرة فليظهروا ذلك ويتحركون.

بهذا الشكل تتكون الثقافة والمعرفة، كل هذه الأشياء مترابطة ببعضها ولا يمكن التفريق بينها

من المهم ان نفرق بين المثقفين الذين لديهم مبدأ وهم من المجتمع ويرون أنفسهم من المجتمع ويرون مصالح وخدمة المجتمع فوق كل شيء عن الذين يبيعون اقلامهم ويستغلون آلام ومطالب ومصالح المجتمع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق